العدد 14 من مجلة القانون و الأعمال : أبريل 2017

كلمة افتتاحية

تطل عليكم مجلة القانون والاعمال  بعددها الرابع عشر من سلسلة أعدادها الدورية؛ لتخطو به خطوة جديدة في مجال النشر العلمي، خاصة مع ازدياد ثقة الباحثين في المجلة وما تنشره من بحوث علمية قيمة نالت قبول الهيئة الاستشارية بالمجلة، وقد تُرجمت هذه الثقة في تزايد أعداد البحوث المرسلة إلى إدارة المجلة لغرض النشر بها، لتستمر المجلة على نفس النهج وبنفس الموضوعية والحياد، والالتزام بقرارات الهيئة الاستشارية، سواء بقبول البحث للنشر او عدم قبوله، أو قبوله بشرط قيام الباحث ببعض التعديلات. كما شرفت المجلة في الآونة الأخيرة بانضمام مجموعة من السادة أساتذة القانون من مختلف الجامعات المغربية ، وهو ما يعتبر إضافة حقيقية لها، مع مواصلة الجهد لضم المزيد من أساتذة القانون في مختلف التخصصات ومن مختلف الجامعات ، كما تسعى المجلة لعمل العديد من الشراكات مع بعض الجامعات والمراكز البحثية من أجل استفادة المجلة من خبرات هذه المؤسسات العلمية في مجالي البحث والنشر العلميين. إن ميلاد عدد جديد من أعداد هذه المجلة يشعرنا بالسعادة، ويزيد الدافع لدينا لمواصلة العمل ومضاعفة الجهد، وذلك رغم المشقة التي نتحملها، كما تزيد كلمات الشكر والثناء التي تنهال على المجلة من الباحثين والعاملين في الحقل العلمي من إصرارنا على الوقوف بجانب الباحثين لنشر نتاجهم العلمي.

وإيمانا منا بأهمية البحث العلمي لخدمة المجتمعات، ومساهمته في الارتقاء بفكر وقدرات السادة الباحثين وأعضاء الهيئات التدريسية بالجامعات، إذ تقاس قيمة الباحث والمفكر بما يقرأ وما يكتب، فإننا نشجع ونمد يد العون لكل قارئ جيد وكل باحث مجتهد، لينهل الأول من منهل العلم الذي ينساب من الأعداد المتوالية للمجلة، ويجد الآخر في المجلة الوسيط الكفء الذي يتوسط بين فكره والمتخصصين والمهتمين بفرع العلم الذي يكتب فيه.

والله من وراء القصد وهو يهدي السبيل

   ادارة مجلة القانون و الأعمال                       

 

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات