اعلاناتفي الواجهةندوات

أرضية ندوة وطنیة في موضوع : المجتمع و القانون بین جدلیة التأثیر والتأثر

مسلك القانون بالمركز الجامعي لقلعة السراغنة، جامعة القاضي عیاض، وبشراكة مع مركز تكامل للدراسات والأبحاث، ومؤسسة ھانس زایدل، ینظمون

ندوة وطنیة في موضوع :

 “المجتمع و القانون بین جدلیة التأثیر والتأثر

یومي 18 و 19 أبریل 2018 بالمركز الجامعي قلعة السراغنة

  أرضية ندوة المجتمع والقانون

أرضیة الندوة:

يعتبر القانون ظاھرة اجتماعیة، بدأت مع تحول الإنسان من حالة الطبیعة إلى حالة الاجتماع التي حتّمت ضرورة العیش مع الآخرین من جنسه، كما ساھم في بروز مصالح خاصة، وھذا اقتضى وجود آلیات اجتماعیة تعمل على المواءمة أو الموازنة بین المصالح العامة والمصالح الخاصة. حیث یشكل القانون أھم إبداعات الإنسانیة لضبط نزواته ورغباته النفسیة والاجتماعیة اللامتناھیة، الشيء الذي جعلھ ظاھرة اجتماعیة بامتیاز، یفعل ویتفاعل مع الافراد والمؤسسات الاجتماعیة إیجابا وسلبا.

الشيء الذي یتطلب دراسة كیفیات وأشكال الفعل والتفاعل والتأثیر المتبادل بین القانون والمجتمع، على اعتبار أن القانون لیس بناء معیاریا منفصلا، كما أنه لیس مجرد نصوص متقنة الصیاغة؛ مُحایدة بالمطلق أو مستقلة تمام الاستقلال عن حاملھا الاجتماعي وعن ضرورة التنطیم؛ فالقیم السیاسیة والأدیولوجیة والاقتصادیة والدینیة تبقى حاضرة في ثنایا القانون بھذه الدرجة أو تلك.

ومن ھذا المنطلق لا یعتبر الباحثون القانون نظاما محایدا وقالبا شكلیا للأحكام فقط، بل ھو نھج وطریقة رئیسیة لتنظیم المجتمع وتدبیر المصالح المتنافسة، وتجنب الصدام المفتوح بین مصالح مختلف الأفراد والفئات داخل المجتمع، الشيء الذي قد یؤدّي إلى النزاعات قد تصل إلى درجة الاقتتال. وبما أنھ لا یمكن إرضاء جمیع الرغبات النفسیة والاجتماعیة داخل المجتمع، فإن عملیة التقنین والمأسسة ھي الكفیلة بإحداث التوازن بین تلك المصالح.

من ھنا یرى بعض الفكر أن القانون یجب أن یكون وسیطا، من أجل أن یبقى في حالة الحیاد بین المصالح والحاجات المتنافسة وربما المتنازعة. لذلك كان الھدف الحقیقي ھو ربط ھذه الحاجات المتطورة في المجتمع بعملیة التقنین، التي تفرض على رجال القانون الأخذ بعین الاعتبار فھم ما تحتویھ القواعد القانونیة من مضامین سیاسیة واقتصادیة واجتماعیة، وطرق توظیفھا لحل النزاعات داخل المجتمع، على أساس أن رجل القانون یحتاج إلى معرفة واسعة وعمیقة بنظام المجتمع وثقافتھ وحاجاتھ ومصالحھ المختلفة؛ لأن العجز عن ربط القانون الوضعي بالنظام الاجتماعي قد ینتج عنھ تجاھل أو ازدراء من قبل المجتمع، مما قد یؤدي إلى إعطاء صورة زائفة أو مضللة كلیا عن النظام الاجتماعي القائم من قبل أحكام القانون.

وعلیه، یتوجب على المشرعین والمسؤولین المؤسساتیین تطویر المنظومة القانونیة، حتى یكونوا على اتصال وثیق ودائم بجوھر القیم الاجتماعیة والاقتصادیة والسیاسیة السائدة في المجتمع.  كما یعد جسّ نبض المجتمع أمرا مطلوبا من لدن المشرع الذي تصدر عنه تشریعات وقوانین جدیدة، ونفس الأمر بالنسبة للقضاة الذین تشكل قراراتھم وأحكامھم مراجع قضائیة وفقھیة.  ومطلوب كذلك من كل أصحاب المھن القانونیة، الذین لھم مساھمة في تطویر النظام الاجتماعي والقانوني، تحدید ومعيرة المدى الحقیقي لأحكام القانون الوضعي.

وإذا كان ھدف القانون ھو ضبط العلائق الاجتماعیة وتنظیمھا، دون الاضطرار إلى تعدیلھ بشكل متواصل، سواء بجعله أكثر ملاءمة مع الواقع أو بإخضاع الواقع نفسه له، فإن تحقیق ھذه المھمة واستمرارھا لمدة زمنیة معقولة یرتبط ببحث العلاقة بین القانون والمجتمع تأثیرا وتأثرا، والبحث في مدى تحقیق التنظیم القانوني للمجتمع.

في ھذا السیاق انبثقت فكرة تنظیم ندوة حول موضوع “المجتمع والقانون بین جدلیة التأثیر والتأثر”، في ظل المستجدات الدستوریة والسیاسیة التي عرفھا المغرب في مجال التشریع والتنظیم القانونیین، وفي سیاق المنھجیة والمقاربة التشاركیة التي تسعى كل الجھات، إلى س لكھا تفادیا لكل ما من شأنه عرقلة

العملیة التشریعیة.

وقد ارتأت اللجنة المنظمة اقتراح المحاور التالیة للاستئناس:

  • جدلیة القانون الطبیعي والقانون الوضعي؛
  • العلاقة بین القوانین الوضعیة والشرائع الدینیة؛
  • البعد الاجتماعي في القواعد القانونیة؛
  • الھیئات والمنظمات المھنیة وتأثیرھا على توجھات المشرع؛
  • مدى تفاعل المشرع مع الأحداث الاجتماعیة الراھنة؛
  • آثار جودة التشریع على السلوك الاجتماعي؛
  • صناعة التشریع بین البعد التقني والأبعاد الواقعیة؛
  • التحیین القانوني واشكالیة انسجام الترسانة القانونیة، ومدى تعبیر القاعدة القانونیة عن تطور المجتمع، وھل ینبغي لھا أن تؤدي دورا توجیھیا یستبق التطورات التي تعرفھا المجتمعات؟
  • القاعدة القانونیة وإشكالیة الملائمة بین المعاییر المحلیة والمعاییر الدولیة وبین الكونیة والخصوصیة؛ الأبعاد السوسیولوجیة في القواعد القانونیة؛

نواظم المشاركة:

  • ترسل البحوث باللغات العربیة أو الفرنسیة أو الانجلیزیة في صیغة (word) بحجم 16
  • یشترط في البحث أن یكون متساوقا مع أرضیة الندوة وإشكالیتھا، وألا یكون منشورا من قبل، وأن
  • یتّسم بالراھنیة، وأن تتمیز مراجعه الأساسیة بالجدّة والمواكبة؛
  • ینبغي أن ینحصر حجم البحث ما بین 3000 و 5000 كلمة یتضمن المراجع والھوامش؛
  • یرفق البحث بملخص في حدود 200 كلمة باللغة العربیة، مع ضرورة ترجمة العنوان والصفة باللغة الفرنسیة أو الإنجلیزیة.
  • أن تحترم الضوابط العلمیّة والأكادیمیّة في كلّ ما یتعلّق بالتوثیق الدقیق للمصادر والمراجع والھوامش الّتي تثبت متسلسلة في أسفل كل صفحة؛
  • تُعرض البحوث على محكّمین من ذوي الاختصاص والخبرة.
  • ملحوظة ھامة: لا یتم الردّ إلا على أصحاب البحوث التي التي تجیزھا اللجنة العلمیة، كما لا تقبل المداخلات المشتركة إلا إذا كانت أبحاثا میدینة.

تواریخ مھمة :

– ترسل مشاریع الأبحاث في 500 كلمة وتتضمن بالأساس العنوان والإشكالیة والفرضیة؛

– ترسل نبذة مختصرة عن السیرة العلمیة للباحث لا تتجاوز صفحة واحدة: (وتتضمن أساسا: المدینة،

رقم الھاتف، البرید الالكتروني، صورة شخصیة، الدرجة العلمیة، التخصص الدراسي، الجامعة، ونبذة

عن الأبحاث المنجزة)؛

– آخر أجل لاستقبال الأوراق الأولیة لمشاریع الأبحاث ( 500 كلمة كحد أقصى)، ھو 15 فبرایر

2018 على الساعة السادسة مساء؛

– الرد على أصحاب المشاریع المقبولة مبدئیا، ھو 20 فبرایر 2018

– آخر أجل لتسلیم الأوراق النھائیة الأولیة (ما بین 3000 و 5000 كلمة)، ھو 26 مارس 2018

– تنظم الندوة بتاریخ 18 و 19 أبریل 2018 بالمركز الجامعي لقلعة السراغنة.

loi.societe@gmail.com : – تَرِد كافة المراسلات على البرید الإلكتروني الآتي

ملحوظة : – تتكفّل الجھات المنظمة بتغطیة نفقات الإقامة والضیافة للمشاركین (لا یتم التعویض عن التنقل سواء بالنسبة للمغاربة أو الأجانب.

تنسیق أشغال الندوة:

د. عبد العزیز إدزني و د. عبد الرحیم العلام: أستاذین بالمركز الجامعي لقلعة السراغنة، جامعة القاضي عیاض، مراكش.

اللجنة التنظیمیة:

د. محمد الغالي، د. عبد الرحیم خالص، د.نور الدین الرحالي، د. ھشام الھداجي، د. محمد الزھراوي، د.محمد المساعدي، د. یونس نفید، د. عبد لله بن أعرمو، د. أحمد أیت لمھاوض د.عبد الكریم بنخضرة، د.محمد جمالي.

اللجنة العلمیة:

د. محمد الشافعي، د. رشید علمي الإدریسي، د. عبد الكریم الطالب، د.الحسین أعبوشي، د.محمد مومن، د. محمد كرام، دة. حنان بنقاسم، د. عبد الإله أمین.__

 

لتحميل أرضية الندوة – إضغط هناك

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock