في الواجهةمقالات قانونية

قراءة مخ المحامي

تتعدد طرق تحليل الشخصية لأنواع عدة منها التحليل الكتابي عن طريق الكتابة اليدوية وهو المسمى بعلم الجرافولوجيGraphology ويقصد به الشكل المرسوم على الورق نتيجة تحريك اليد عليه وقد انقسم هذا العلم لمدرستين الأولى المدرسة الأمريكية , والثانية المدرسة الفرنسية وانقسم دارسوه إلى ممارس ثم سمي أخصائي ثم أخصائي أول ثم مدرب أو محلل أو خبير ويساعد هذا العلم على فهم نفسية الآخرين وترجمة سلوكهم وتوجيههم للخير وهو علم لا يكشف الغيب إلا أنه مبني على دراسات مكثفة ظهر صحتها , ومما يذكر أن 79% من الشركات البريطانية  تستعمله كضرورة أساسية في التوظيف وكذلك الشركات الفرنسية بنسبة 80% , أما الشركات الألمانية بنسبة 855% , ويستخدم لدى بعض الدول في التحقيق والمحاكم ويدرس كقسم من أقسام علم النفس ويعتمد هذا الفن على قواعد أهمها
 
أن هذا العلم للتعرف على الشخصية وليس للحكم عليها وأن الخط إذا كتب على القواعد العربية وبتحسين فإنه لا يمكن تحليل خطه لأنه كتب بغير طبيعته ويجب الكتابة على سطح طبيعي وغير شفاف وبقلم جاف والكتابة في ظرف طبيعي ويمكن تحليل الشكل والخط والهوامش والميل والمسافات والحروف حيث أن حركة الكتابة تكون تحت التأثير المباشر للنظام العصبي المركزي الذي يشمل الدماغ , المخيخ , السائل الشوكي , لذا فإن ما يتشكل من أشكال على الورق نتيجة تحريك القلم عليه يكون بأمر من المخ وعليه فإن هذه الكتابة بصمة للمخ , يمكن قراءتها ودراستها وفهمها , فكل حركة فسيولوجية طبيعية تصدر من الكاتب لها دلالات معينة , وليس هذا العلم كما ذكر البعض من التنجيم أو الكهانة أو العرافة فلا يمكن للمحلل أن يدعى ما يحدث لك في المستقبل أو يدعي معرفة الماضي أو يربط بين تحليله وبين نجوم السماء , وعليه فإن انكار هذا العلم في نظري يرجع لعدم التعمق في حقيقته وفهمه فهماً دقيقاً.

 

المحامي/ د.عبدالكريم بن إبراهيم العريني

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock